اعلان

تقارير: بايدن يخبر حلفاءه أنه سيرشح نفسه لإعادة انتخابه في 2024‏

كشفت تقارير أمريكية أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أخبر حلفاءه أنه يعتزم الترشح لإعادة انتخابه في ‏انتخابات عام 2024، رغم المخاوف من عمره وانخفاض معدل تأييده.‏

وقال السيناتور السابق، كريس دود، في تصريحات لصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية، أمس السبت، إن "الشيء الوحيد الذي سمعه من بايدن هو قوله إنه يخطط للترشح مرة أخرى"، معربا عن سعادته لاتخاذه هذا القرار.

بينما قال حاكم ولاية بنسلفانيا السابق، إد رينديل، الذي حضر حدثًا أخبر بايدن المانحين فيه أنه يعتزم ترشحه: "ما يقوله بادين علنًا هو ما يؤمن به إيمانا راسخا".
وأردف رينديل: "بايدن لن يرشح نفسه من جديد إذا شعر أنه لا يستطيع القيام بالمهمة جسديا أو إدراكيا".

وتجددت التساؤلات حول ما إذا كان سيرشح الرئيس الأمريكي جو بايدن للرئاسة من جديد في عام 2024 أو لا بعد حصوله على معدلات تأييد منخفضة.

وأكد أحد المتبرعين للحزب الديمقراطي الأمريكي، باري غودمان، في تصريحات لصحيفة "واشنطن بوست" أنه يأمل أن يترشح الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، في انتخابات 2024، وذلك لأن "أي ديمقراطي قادر على هزيمته".

وتابع غودمان الذي خدم في اللجنة المالية لجو بايدن لحملته لعام 2020:

"في نهاية المطاف، لن يقوم الناس باختيار الطاغية في السلطة مرة أخرى".

وتبلغ نسبة التأييد لبايدن 42.5 في المئة، ونسبة تصنيفه المعارض 51.8 في المئة، وفقا لمتوسط ​​استطلاعات الرأي الذي أجراه موقع "فايف ثيرتي إيت".

وأتم جو بايدن عامه الـ79، أمس السبت، وأكد طبيبه في أعقاب فحص طبي روتيني خضع له، يوم الجمعة، أنه "يتمتع بصحة جيدة ونشط" و"لائق لتنفيذ مهام الرئاسة بنجاح".

ولم يعلن دونالد ترامب (75 عاما) رسميا حتى الآن عن خوضه سباق الترشح للرئاسة في عام 2024، رغم تلميحه إلى ذلك في أكثر من مناسبة.

كتابة تعليق

أحدث أقدم