اعلان

ألمانيا تعلن حالة طوارئ وطنية بسبب موجة كورونا الرابعة: الوضع أكثر خطورة

أعلنت الحكومة الألمانية دخول البلاد في حالة طوارئ وطنية بسبب تفشي فيروس كورونا، في ظل موقف مأساوي للغاية يضع الدولة في وضع حرج.

وقال وزير الصحة الألماني ينس شبان، اليوم الجمعة، إن موجة كورونا (الرابعة) التي اجتاحت ألمانيا أدخلت البلاد في حالة طوارئ، مضيفًا أن الوضع أصبح أكثر خطورة مما كان عليه قبل أسبوع، وفقا لوكالة رويترز.

ودخلت ألمانيا "الموجة الرابعة" من جائحة كورونا بأرقام قياسية، حيث أقر البرلمان أمس الخميس قواعد جديدة لمواجهة تفشي الفيروس، تشمل قاعدة "جي3" التي تنص على السماح فقط للمطعمين أو المتعافين أو من لديهم نتيجة اختبار كورونا سلبي بالدخول لأماكن العمل مثلا أو باستخدام وسائل النقل. 

وقالت المستشارة الألمانية المنتهية ولايتها أنغيلا ميركل إن هذا "هو الوقت الحقيقي فعلا للتحرك"، مشيرة إلى الحاجة لتحقيق وقف سريع أو كبح للارتفاع الملحوظ لأعداد الإصابات.

وتعيش ألمانيا منذ أيام على وقع إصابات قياسية بالفيروس، بشكل تجاوز ما وقع خلال الموجات الثلاث الأولى التي ضربت البلاد، إذ سجلت الخميس أكثر من 60 ألف حالة جديدة، مع وجود أرقام مقلقة في عدد الوفيات، بلغت اليوم 264 حالة وفاة.

ويسعى المسؤولون إلى الحد بشكل كبير من تحركات غير الملقحين، عبر تدابير سارية المفعول بالفعل في المناطق المتضررة لكنها سوف تمتد من الآن وصاعدا لتشمل كامل البلاد.

كتابة تعليق

أحدث أقدم