اعلان

وفاة طالب بالصف الأول الثانوي بسبب "دفاية".. تعؤف علي التفاصيل

كشفت تحريات الإدارة العامة لمباحث الجيزة، تفاصيل وفاة طالب بالصف الأول الثانوي داخل شقته، وتبين أن الضحية أشعل المدفأة أثناء نومه بسبب برودة الجو ثم أغلق أبواب وجميع منافذ الغرفة التي ينام بها، واستغرق في النوم ما أدى لعدم وجود أكسجين، وامتلأت الغرفة بغاز ثاني أكسيد الكربون، ولفظ الضحية أنفاسه أثناء نومه، تحرر محضر وقررت النيابة العامة الكشف الطبي على الضحية لسبب الوفاة، وأكدت تحريات المباحث عدم وجود شبهة جنائية في الواقعة.

وتلقى اللواء طارق مرزوق مساعد وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، إخطارا بالعثور على جثة صبي يبلغ من العمر 15 عاما داخل شقة أسرته بالحي 12 بأكتوبر، فانتقلت قوة أمنية لفحص البلاغ وتبين من تحريات العميد طه فودة رئيس مباحث قطاع أكتوبر والعقيد فوزي عامر مفتش مباحث أكتوبر أن المتوفى كان نائما بجوار المدفئة الكهربائية ما أدي لسحبها الأكسجين من الهواء واختناقه أثناء النوم.

وتبين من فحص الجثمان عدم وجود إصابات ظاهرية، وأكد مفتش الصحة عدم وجود شبهة جنائية وأن الوفاة طبيعية باسفكسيا الخنق، ولم تتهم أسرته أحداً بالتسبب في وفاته حيث قررت والدته أنها دخلت لغرفته لإيقاظه ففوجئت بوفاته.

تم تحرير محضر بالواقعة وأحاله اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة للمباحث للنيابة العامة للتحقيق.

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان