اعلان


أعلن المبعوث الخاص للولايات المتحدة إلى إيران، براين هوك، أن أجزاء الصواريخ التي احتجزتها البحرية الأمريكية خلال تفتيش سفينة في بحر العرب، يرجح أنها إيرانية، ومن المحتمل  أنها كانت متوجهة لليمن.

وقال هوك للصحفيين: "من بين الأسلحة عالية التقنية التي تم مصادرتها أجزاء تقنية لصواريخ مجنحة، وصواريخ لضرب مواقع برية، وصواريخ دفاع جوي، وصواريخ مضادة للمدرعات، ومن المحتمل أن السفينة كانت تحمل هذه الصواريخ إلى اليمن".

وأشار هوك إلى أن هذه الأسلحة هي الأكثر تطورا من بين أية أسلحة صادرتها البحرية الأمريكية خلال النزاع في اليمن.

وأشار المسؤول الأمريكي إلى أن هذا الحادث: "هو دليل جديد على قيام إيران بانتهاكات متكررة لحظر الأسلحة المفروض من قبل الأمم المتحدة".

وسبق أن تحدثت وسائل إعلان عن قيام أفراد البحرية الأمريكية بالعثور على أسلحة خلال تفتيش سفينة في البحر العربي.

المصدر: عربي Spunik

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان