اعلان

حمد بن جاسم يعلق على أزمة اغتيال قاسم سليماني.. ماذا قال عن احتمال نشوب حرب شاملة؟

قال وزير الخارجية القطري السابق حمد بن جاسم، إنه لا يتوقع نشوب حرب شاملة في المنطقة، على خلفية مقتل قاسم سليماني قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني في غارة أمريكية ببغداد يوم الجمعة الماضي.

وكتب حمد بن جاسم رئيس الوزراء القطري السابق، عدة تغريدات في حسابه الرسمي على تويتر، الثلاثاء، تضمنت رؤيته حول الأزمة في منطقة الخليج، في أعقاب مقتل سليماني، حيث قال "في ضوء التطورات الأخيرة في المنطقة، فأنا حتى الآن لا أتوقع مثل ما ذكرت سابقا نشوب حرب شاملة ولا أتوقع أن يقدم الإيرانيون على رد متعجل. وبناء على خبرتي السابقة معهم فإن الإيرانيين في العادة يتريثون ويبحثون عن الرد الذي يحقق مكاسب جديدة تخدم استراتيجيتهم".

وأضاف وزير الخارجية القطري السابق، أن الإيرانيين "أذكى من تحاورت معهم سابقا ولا يتعجلون في اتخاذ قراراتهم".


وتابع حمد بن جاسم، أن "ما أخشاه هو القرار العربي والخليجي، الذي يتعايش دائما مع الأحداث بصورة متعجلة، كما عهدناه، ولا يهم لو أدى ذلك القرار إلى الخسارة، ما دام القادة في أماكنهم، حتى مع غياب موقف استراتيجي يحفظ مصالح شعوبهم في المنطقة، ويؤثر في أي قرار يتخذه الطرفان المتخاصمان".

وأوضح "قد نسمع قريبا عن اجتماع عربي أو خليجي يعقد في ضوء التطورات الراهنة، وأكاد أتخيل فحوى البيان الذي سيصدر عن هذا الاجتماع، ولكني أسأل المجتمعين وقادتهم ماذا ستفعلون ياقوم؟".



كان وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثان، زار طهران في أعقاب مقتل سليماني قبل أيام، والتقى الرئيس الإيراني حسن روحاني، في الوقت الذي تتمتع فيه الدوحة بعلاقات جيدة بطهران والولايات المتحدة.

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان