اعلان

صحيفة تشرح كيف يمكن لروسيا هزيمة الولايات المتحدة دون أسلحة نووية

وفقا لمحللين في الصحيفة الصينية "سوهو"، هناك سيناريو واحد فقط، حيث يمكن لروسيا هزيمة الولايات المتحدة دون استخدام الأسلحة النووية.

صرح المحللون الصينيون في "سوهو" بأنه في الوقت الحالي، تعتبر روسيا والولايات المتحدة أكبر قوتين في العالم، هذا ما تؤكده العديد من التصنيفات التي جمعتها الهياكل التحليلية المختلفة، في هذا الصدد، قرر الصحفيون الصينيون فهم كيفية استمرار الصراع بين موسكو والولايات المتحدة إذا لم تستخدم الأطراف الأسلحة النووية.

وقال المحللون: "قد مرت سنوات عديدة منذ انهيار الاتحاد السوفيتي، لكن العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة لا تزال متوترة للغاية، تفرض واشنطن عقوبات ضد معارضيها، وترسل موسكو من وقت لآخر غواصاتها النووية إلى الشواطئ الأمريكية. وفيما يتعلق بالقدرات العسكرية لهذه الدول، فإنها متساوية".
تتفوق روسيا على الولايات المتحدة في العديد من قطاعات المجال العسكري، إذ تمتلك موسكو أنظمة الدفاع الجوي الأكثر تقدمًا في العالم، بالإضافة إلى الأسلحة التي تفوق سرعتها سرعة الصوت والتي لا يوجد لها نظير في العالم.

أما الولايات المتحدة، فيمكنها الاعتماد على عدد كبير من حاملات الطائرات والقوات الجوية المتقدمة، ولديها أيضًا قدرات مالية كبيرة، في هذا الصدد، من الممكن الاعتراف بالتكافؤ بين الأطراف، وقدراتهم متوازنة، لديهم نقاط ضعف وبطاقات رابحة قوية.

يعتقد العديد من الخبراء أن روسيا قادرة إلى حد كبير على الانتصار على الولايات المتحدة في صراع عسكري دون استخدام الأسلحة النووية.

بالنظر إلى أن القدرات العسكرية للولايات المتحدة وروسيا قابلة للمقارنة، يمكن للحلفاء تزويدهم بميزة في الصراع العسكري. كما تعلمون، في السنوات الأخيرة، تربط موسكو علاقات جيدة مع بكين، في حين أعلنت واشنطن حرب تجارية عليها. في هذا الصدد، إذا اتحد الروس مع الصينيين أو بعض القوى الكبرى الأخرى، فستهزم واشنطن دون استخدام الأسلحة النووية. سيكون صراعا طويلا ومرهقا ودمويا سيفوز فيه الاتحاد الروسي وحلفاؤه.
لدى روسيا فرصة واحدة لهزيمة الولايات المتحدة، وهي أن تتحد دول أخرى، هذا هو السبيل الوحيد لهزيمة الأمريكيين دون أسلحة نووية، وفقا للصحيفة.

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان