اعلان

رئيسا مصر وفرنسا يبحثان الوضع فى ليبيا هاتفيا

قال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية في مصر، السفير بسام راضي، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أجرى اتصالا بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وقال راضي، إن الرئيسين استعرضا الملفات الإقليمية، خصوصا الوضع في ليبيا، حسب صحيفة أخبار اليوم المصرية.

وأكد السيسي ثوابت الموقف المصري تجاه ليبيا وهي استعادة الأمن والاستقرار هناك، ودعم جهود مكافحة الإرهاب.

وأوضح الرئيس الفرنسي لنظيره المصري سعيه لإيجاد حل سياسي فى ليبيا.

وتابع ماكرون أنه مع تكثيف الجهود الثنائية مع الشركاء الدوليين لحل الموقف المتأزم في الملف الليبي.

وتعاني ليبيا، منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي عام 2011، انقساما حادا في مؤسسات الدولة بين الشرق، الذي يديره البرلمان بدعم من الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، والغرب الذي تتمركز فيه حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، والتي فشلت في الحصول على ثقة البرلمان.

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان