اعلان

الكنيسة الأرثوذكسية الروسية: نخطط لبناء مراكز لإعادة تأهيل الأطفال في سوريا

كشف رئيس قسم العلاقات الخارجية في الكنيسة الأرثوذكسية الروسية، المتروبوليت هيلاريون، لوكالة "سبوتنيك" عن الخطط المستقبلية للكنيسة في سوريا.

وأعلن المتروبوليت هيلاريون عن خطط لبناء مركز لإعادة تأهيل الأطفال المتضررين من الأعمال الحربية في سوريا خلال السنوات الفائتة، حيث من المتوقع أن يبدأ المركز عمله هذا العام.

وأشار إلى أن إعادة التأهيل الشامل للأطفال المتأثرين ليست بالمهمة السهلة، لأن كل طفل لديه قصته الشخصية عن الأحداث الرهيبة التي قلبت حياته كلها وحياة عائلته رأسا على عقب.

وشدد رئيس قسم العلاقات الخارجية للكنيسة بالكنيسة الأرثوذكسية الروسية إلى أن بطريركية موسكو مسؤولة عن المشروع الذي بدأته حتى نهايته.

وأضاف قائلا: "نحن نفهم أن الآلاف من الأطفال يحتاجون إلى مثل هذه المساعدة. ومهمتنا هي أن نبذل قصارى جهدنا لمنح هؤلاء الأطفال فرصة وأمل جديد. لذلك ، تم إعدادنا بجدية هذا العام لتجهيز مركز لمساعدة الأطفال تحت سقف تمثيل الكنيسة الأرثوذكسية الروسية في دمشق. لذلك يمكننا أن نساعد عددا أكبر بكثير من الضحايا، وأن يكونوا في متناولهم، حتى عندما يكون لديهم بالفعل بدلة صناعية ويخضعون لإعادة التأهيل الأولى".

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان