اعلان

البرلمان الأوروبي يوافق على إجبار شركات التكنولوجيا على تصنيع شاحن مُوحد

افق البرلمان الأوروبي، الخميس، بأغلبية ساحقة على قرار يهدف إلى إجبار شركات التكنولوجيا على استخدام نوع واحد فقط من الشاحن.

ويسعى مشرعو البرلمان الأوروبي لتوفير شاحن مشترك يمكن استخدامه عبر مختلف العلامات التجارية وأنواع الأجهزة، بما في ذلك الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية وتلك المستخدمة للكتب الإلكترونية.

كما يدعو القرار صانعي السياسة في الاتحاد الأوروبي إلى استكشاف طرق لزيادة عدد الكابلات وأجهزة الشحن المُعاد تدويرها، ولضمان عدم مطالبة العملاء بشراء شاحن مع كل جهاز جديد.


وفي الماضي، رفضت شركة أبل مقترحات مماثلة، قائلة إن موصلات Lightning لا تتوافق مع الأجهزة التي قدمتها شركات تصنيع الأجهزة المنافسة. وتميل العلامات التجارية الأخرى إلى استخدام USB للشحن.

ورُغم أن المتحدث الرسمي باسم شركة آبل لم يكن لديه أي رد فعل فوري على القرار الصادر من البرلمان الأوربي، اليوم، إلا أن عملاق التكنولوجيا قال في بيان الأسبوع الماضي إن الانتقال إلى شاحن واحد من شأنه أن يخنق الابتكار ويؤدي إلى مخلفات بيئية.

وقال بيان أبل إن "التشريع سيكون تأثير سلبي مباشر عن طريق تعطيل مئات الملايين من الأجهزة النشطة والملحقات المستخدمة من قبل عملائنا الأوروبيين، وحتى المزيد من عملاء أبل في جميع أنحاء العالم".

وتدرس المفوضية الأوروبية الحلول المُحتملة منذ عقد من الزمان. وفي 2009، وقع منتجو الهواتف الذكية بما في ذلك أبل مذكرة تفاهم غير مُلزمة، للتوافق على مواءمة أجهزة الشحن.

ويدعو القرار المفوضية الأوروبية إلى وضع قواعد "مُعززة" بحلول يوليو/تموز المقبل. ووفقًا لجدول أعمال المفوضية في 2020، من المقرر اتخاذ إجراء تشريعي بشأن شاحن مُشترك في الربع الثالث من العام الجاري.


المصدر: CNN

كتابة تعليق

أحدث أقدم