اعلان



▪︎أمريكية تتخلص من طفلها بإلقائه في النهر بسبب مرضه....!!

 في مدينة ميامي بولاية #فلوريدا، جريمة قتل بشعة نفذتها أم في حق طفلها الصغير المصاب بالتوحد، حيث اكتشفت الشرطة الأمريكية، بواسطة كاميرات المراقبة الجريمة المروعة التي أقدمت عليها الأم، وأظهر الفيديو الأم وهي تصطحب الطفل وتمشي به خلسة ثم تخلصت منه غدرا عن طريق إلقائه في مياه قناة مائية، علما بأن الطفل كان مصابًا بالتوحد، وهذه ثاني محاولة قتل للطفل.
ونقلت شبكة "روسيا اليوم"، تفاصيل الجريمة، وقالت أن المرتكبة الجريمة تدعى باتريشيا ريبلي لم تلاحظ وجود كاميرات مراقبة وهي تقترف جريمتها، وقد قامت بإبلاغ الشرطة عن خطف طفلها أليخاندرو البالغ من العمر 9 أعوام، لإخفاء جريمتها، وأظهر فيديو التقطته إحدى كاميرات المراقبة قيام الأم بدفع الطفل إلى قناة "ميامي كنال" قبل أن تفر هاربة.
 بعدما غربت الشمس وخيم الظلام لكي لا يعلم أحد بفعلتها أبلغت ريبلي الشرطة عن خطف ابنها من قبل رجلين مجهولين، قبل أن يفتضح أمرها لأن روايتها لم تكن مقنعة.

وبعد القبض على باتريشيا  أصرت على الانكار في البداية، وواجه المحققون  بالفيديو لتعترف في نهاية المطاف أنها قتلت ابنها، قائلة: سيكون في مكان أفضل....!!

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان