اعلان

الأمم المتحدة تدعو الشرطة الأمريكية إلى عدم استخدام العنف ضد المحتجين

حث مكتب حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، اليوم الجمعة، الشرطة الأمريكية على ضبط النفس وعدم استخدام العنف في التعامل من المحتجين والصحفيين.

ووفقا لوكالة "رويترز" فإن مكتب حقوق الإنسان، قال إن قوات الشرطة الأمريكية يجب ألا تستخدم "قوة غير متناسبة" في التعامل مع المحتجين والصحفيين في مدن أمريكية منها بورتلاند أو تعتقلهم دون سند قانوني.

وأضاف أن هوية مسؤولي إنفاذ القانون وأفراد القوات الاتحادية ينبغي أن تكون معروفة تماما دون لبس، كي يتسنى محاسبة مرتكبي أي حوادث أو انتهاكات.

وقالت، ليز ثروسيل، المتحدثة باسم مكتب حقوق الإنسان، في مؤتمر صحفي في جنيف: "من الأهمية أن يتمكن الناس من الاحتجاج السلمي، وألا يكونوا عرضة لاستخدام القوة بلا داع أو على نحو غير متناسب أو ينطوي على تمييز".

وأشارت إلى أنباء تحدثت عن قيام "أفراد شرطة غير معروفي الهوية" باحتجاز محتجين سلميين، وعبرت عن مخاوفها من تصاعد هذا الاتجاه وتحوله إلى اعتقال تعسفي أو احتجاز بلا سند قانوني".

وتابعت "يتعين أن تكفل السلطات انتشار قوات الأمن الاتحادية والمحلية على نحو ملائم وأن تكون هوية أفرادها معروفة بوضوح وألا تُستخدم القوة إلا عند الضرورة وعلى نحو متناسب يتفق مع المعايير الدولية"، مضيفة أنه "من المهم جدا تتبع خيوط حادثة ما لمعرفة المسؤول".

هذا وقالت وزارة العدل الأمريكية إنها ستحقق في استخدام عناصر اتحادية القوة مع محتجين في بورتلاند بعد ليلة أخرى من التوتر، وجد خلالها رئيس بلدية المدينة تيد ويلر نفسه محاطا بالغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابته بنوبة من السعال.

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان