اعلان

وزير الدفاع الأمريكي: مستعدون للرد على أي اعتداء إيراني في المستقبل

قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، إن واشنطن مستعدة للرد على أي اعتداء إيراني في المستقبل، وذلك بعد إعلان الخارجية الأمريكية فرض عقوبات جديدة على طهران.

ذكرت ذلك شبكة "سي إن بي سي" الإخبارية الأمريكية اليوم الاثنين، مشيرة إلى أن إسبر وجه دعوة لطهران قال فيها: "يجب على إيران أن تتصرف مثل الدول الطبيعية".

وتابع: "سنستمر في الوقوف كتفا إلى كتف مع حلفائنا وشركائنا للتصدي للسلوك الإيراني المزعزع للاستقرار في المنطقة".
وأضاف وزير الدفاع الأمريكي: "سنقوم بذلك لنحمي شعبنا ومصالحنا".
أعلن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، فرض إدارة الرئيس دونالد ترامب، عقوبات جديدة على أشخاص وكيانات إيرانية.

وقال بومبيو، إن العقوبات التي فرضتها وزارة الخزانة الأمريكية، شملت وزارة الدفاع الإيرانية، وشخصين لهما دور محوري في أنشطة تخصيب اليورانيم في طهران.
وحسبما نقلت وكالة "رويترز"، أكد وزير الخزانة الأمريكي، ستيف منوشين، إن كثيرا ممن استهدفتهم العقوبات الأمريكية الجديدة، لهم صلة بمنظمة الطاقة النووية الإيرانية.

فيما أوضح وزير التجارة ويلبور روس، أن بلاده أضافت 5 علماء إيرانيين إلى قائمة العقوبات. قال مستشار الأمن القومي الأمريكي، روبرت أوبراين، إن القيود على الصادرات تشمل 27 كيانا وفردا لهم صلة ببرنامج الأسلحة النووية الإيراني.

وتوقعت مندوبة أمريكا لدى الأمم المتحدة، كيلي كرافت، أن تعيد جميع الدول الأعضاء بالمنظمة الدولية فرض العقوبات على إيران.
ةتأتي هذه العقوبات في خطوة من شأنها تأكيد الولايات المتحدة إعادة جميع عقوبات الأمم المتحدة ضد طهران، ما يرفضه حلفاء رئيسيون مثل الاتحاد الأوروبي، إلى جانب روسيا والصين.

وأكد الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، في رسالة إلى رئيس مجلس الأمن الدولي، أمس الأحد، أنه لن يتخذ أي إجراءات فيما يتعلق بطلب الولايات المتحدة إعادة فرض العقوبات ضد طهران بسبب "نقص الوضوح".

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان