اعلان

الاقتراع من خارج الأرض.. كيف يصوت رواد الفضاء في الانتخابات الأميركية؟

مع تزايد الاهتمام بإنشاء مستعمرات بشرية في كواكب أخرى، يتساءل البعض: كيف يمكن أن تستمر الديمقراطية، وكيف يمكن تطبيقها في الفضاء الخارجي، لكن قبل كل شيء كيف يمكن حاليا لرواد الفضاء الأميركيين التصويت في الانتخابات أثناء تواجدهم في الفضاء؟

وفق تقرير من موقع "سبايس ليغل ايشوز"، يمكن لرواد الفضاء التصويت أثناء تواجدهم في مهمات فضائية بفضل قانون صدر في ولاية تكساس عام 1997.


وكان الأمر يقتصر في البداية على الرواد الذين يعيشون في ولاية تكساس، بعدما أصدرت الولاية قانونا يسمح لهم بذلك من الفضاء الخارجي، حتى لو كانوا على سطح المريخ.

والسبب في ذلك يرجع لكون معظم رواد الفضاء الأميركيين يعيشون في ولاية تكساس،  بالقرب من مركز جونسون للفضاء (JSC) في هيوستن.

وفي عام 1997، كان أول رائد فضاء يصوت من الفضاء هو ديفيد وولف، الذي كان في مهمة على متن محطة مير الفضائية الروسية.

ولكن كيف يتم التصويت؟
يختار رواد الفضاء الانتخابات التي يرغبون التصويت فيها قبل عام تقريبا من انطلاق مهماتهم الفضائية، ويملؤون الأوراق اللازمة لذلك.

و أثناء وجودهم في الفضاء الخارجي، وفي يوم الانتخابات، يسلم كاتب مقاطعة هيوستن بطاقة الاقتراع إلى مركز جونسون للفضاء الذي يرسلها إلى محطة الفضاء الدولية إلكترونيا، كما يرسل مكتب الكاتب رمزا معينا لرواد الفضاء من أجل السماح لهم بالوصول إلى حسابهم الشخصي.

وفي النهاية، عندما يختارون مرشحهم ويصوتون، يرسلون اقتراعهم إلى مراقبة البعثة التي تعيده مرة أخرى إلى كاتب المقاطعة إلكترونيا.

 ويعتبر رائد الفضاء، أندرو مورغان من أواخر من أدلوا بأصواتهم من الفضاء، إذ صوت العام الماضي في الانتخابات المحلية في بنسلفانيا، أثناء تواجده في الفضاء لمدة أربعة أشهر.

 وقال إد أليسون، المسؤول عن التسجيل الانتخابي لمقاطعة لورانس، حيث يعيش رائد الفضاء مع عائلته، إن مورجان أرسل في أوائل أكتوبر ورقة اقتراع وكلمة مرور آمنة عبر البريد الإلكتروني.

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان