اعلان

 

دراسة إسرائيلية: مصابيح LED تقضي على كورونا في 30 ثانية

كشفت دراسة إسرائيلية أنه يمكن القضاء على فيروس كورونا المستجد، باستخدام الأشعة فوق البنفسجية الصادرة من مصابيح "LED".


وبحسب صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية، اليوم السبت، فإن الأشعة فوق البنفسجية طريقة شائعة في قتل البكتيريا والفيروسات.


واستنادا إلى هذه الفكرة، فقد أثبت باحثون في جامعة تل أبيب أن فيروس كورونا المستجد يمكن أن يقتل بفعالية وسرعة باستخدام الانبعاثات الضوئية للأشعة فوق البنفسجية بترددات معينة.


ونقلت الصحيفة عن هداس ماماني رئيس برنامج الهندسة البيئية في كلية الهندسة الميكانيكية بجامعة تل أبيب قولها:" لقد اكتشفنا أنه من السهل قتل فيروس كورونا باستخدام مصابيح LED الباعثة للأشعة فوق البنفسجية".


وقالت البروفيسور هداس ماماني رئيس برنامج الهندسة البيئية في كلية الهندسة الميكانيكية بجامعة تل أبيب: "اكتشفنا أنه من السهل للغاية القضاء على فيروس كورونا باستخدام مصابيح LED التي تشع ضوءا فوق بنفسجي".


وقادت هداس ماماني الدراسة مع زملائها البروفيسور يورام غيرشمان والدكتور ميشال ماندلبويم.


وقالت ماماني إن هذا النوع من المصابيح يتطلب أقل من نصف دقيقة لتدمير ما يزيد عن 99.9% من الفيروسات.


وذكرت الصحيفة أن هذه الدراسة هي الأولى من نوعها في العالم، مشيرة إلى أن مقالا بشأنها تم نشره في مجلة الكيمياء الضوئية والبيولوجيا الضوئية.

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان