اعلان

بيرني ساندرز: مليارديرات أمريكا يهيمنون على الاقتصاد والسياسة

قال السيناتور الأمريكي، بيرني ساندرز، إن طبقة المليارديرات تسيطر على حياة الأمريكيين السياسية والاقتصادية، مشيرا إلى أن ذلك لا يعد سرا.

ويعد بيرني ساندرز، أحد أبرز الديمقراطيين، الذين يسعون للحصول على ترشيح الحزب الديمقراطي، في انتخابات الرئاسة الأمريكية المقبلة.

وكتب ساندرز، على "تويتر"، اليوم الأربعاء: "لن نكشف سرا، عندما نقول إن طبقة المليارديرات، تهيمن على الحياة السياسية والاقتصادية، في الولايات المتحدة الأمريكية".



وتابع: "يجب على طبقة الأثرياء، أن يدفعوا القيمة العادلة من ثرواتهم للدولة، حتى نتمكن من القضاء على الفقر، وأزمة السكن، والجوع".

وتابع: "يجب أن يدفعوا ما هو مستحق عليهم، حتى إذا كان ذلك يعني تخفيض نفقاتهم، التي تقدر بعشرات الملايين".

وقال السناتور الأمريكي: "إن العمال العاديين، يدفعون تأمينا اجتماعيا، خلال العام بأكمله، لكن المليارديرات أوقفوا مشاركتهم، في هذه البرامج"، مضيفا: "إنها سخافة".



وأضاف: "يجب أن يشارك الأثرياء في برامج التأمين الاجتماعي، بنفس القدر، الذي يشارك به أي شخص آخر".

وتشير تقارير، إلى أن بيرني ساندرز، يتصدر سباق انتخابات الحزب الديمقراطي لاختيار مرشح الحزب، الذي سيواجه الجمهوري دونالد ترامب، في الانتخابات المقبلة.

كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان