اعلان

"يتم تتبعكم" .. رسالة "أبل" لحاملي أجهزة آيفون المسروقة في احتجاجات امريكا


في ظل الاحتجاجات التي تشهدها الولايات المتحدة الأمريكية بسبب مقتل مواطن أسود أثناء اعتقاله بعنف من شرطي أبيض في مدينة منيابوليس بولاية مينيسوتا، سادت حالة من النهب والسرقة في جميع أنحاء الولايات من قبل متسللين ضمن المحتجين استغلوا حجم المظاهرات.

ومن ضمن أحداث السلب والنهب تسارع مخربون إلى تكسير محال ومتاجر شركة آبل وقامو بسرقة هواتف آيفون وآيباد وساعات آبل وكذلك أجهزة ماك.

وحسب موقع “ذا آبل بوست”، فإن كل الذين قاموا بسرقة أجهزة آبل تفاجئوا عند فتح الهواتف برسالة من الشركة تخبرهم أن يقوموا بإرجاع الهواتف إلى المتاجر مرة أخرى وتسليمها للإدارة لأنه تم تحديد أماكنهم وسيتم تبليغ السلطات.

وفي واحدة من رسائل أبل إلى سارقي أجهزتها في فيلادلفيا يمكن قراءة النص التالي، كما وردت على موقع تويتر: "الرجاء إعادة الجهاز إلى محل أبل بشارع وولنت ستريت.. تم تعطيل الجهاز ويتم تتبعه. سيتم تنبيه السلطات المحلية"

وبالفعل اضطر أغلب الذين سرقوا الهواتف والأجهزة إلى إعادتها للمتاجر مرة أخرى، حيث أنه عند سرقة أى جهاز من متجر لشركة آبل تقوم أجهزة الاستشعار القريبة تلقائياً بغلق كل الأجهزة حتى لا يستطيع السارقون فتحها وبالتالي عدم الاستفادة منها.

وتداول عدد كبير من المغردين على موقع تويتر خيبة الأمل التي لاحقت الذين قاموا بسرقة الآيفون، مما اعتبر العديد منهم أن شركة آبل تسخر منهم بهذه الرسالة.

ولم يقف الأمر عند هذا فقد اخترقت مجموعة من الهاكرز الموقع الإلكتروني لقسم شرطة مدينة منيابوليس، وظهر الهاكرز في الفيديو الذي قاموا ببثه على صفحة Anonymous على فيسبوك بتوجيه عدة رسائل للشرطة في المدينة يقولون فيها أنه سيتم الكشف عن الجرائم التى ترتكبها الشرطة.

واندلعت تظاهرات في أكثر من 30 مدينة أمريكية بسبب مقتل المواطن جورج فلويد، على يد ضابط شرطة أبيض، وتم إعلان حتى الآن أكثر من 25 مدينة أمريكية في 16 ولاية حظر التجول للتعامل مع العنف المتزايد من قبل بعض المتظاهرين، ما دعا لاستدعاء قوات الحرس الوطني.



كتابة تعليق

أحدث أقدم

اعلان